تقارير

نجاحات مؤسسة مطابع الكتاب المدرسي لماذا تغيض الحاقدين؟

من الطبيعي ان اي نجاح يتحقق في عدن هناك من يحاربه حتى لا تقم لعدن قائمه.
 فبالرغم من الامور التي اصابت المرافق الحكومية بعدن واغلاقها الا ان مؤسسه مطابع لاكتاب المدرسي ظلت كاكبر واهم المرافق الحكوميه الناجحة شامخة شموخ الجبال.
 ورغم الظروف التعيسه التي تعيشها المؤسسه وخاصه بعد حرب 2015 وتقليص موازنتها او مخصصاتها الا ان مطابع الكتاب المدرسي استطاعت ان تقدم افضل النجاحات والانجازات على مستوى الجمهوريه بشكل عام وعدن بشكل خاص..
هذه النجاحات للاسف لم ترق للبعض فحاولو ولازالو استهدافها من حاقدين على المؤسسه وقيادتها والتي لايروق لهم هذه النجاحات فحاولو ولازالو يشوهون بالمؤسسة وقياداتها ظلما وحقدا..
 لكن هيهات هيهات ان ينجحو مادام هناك قيادة مخلصة تعمل صامتة لتطوير المؤسسة ونجاحاتها ومادام هناك عاملين حريصين على الحفاظ على المؤسسة وتطويرها
ويبقى الامل بالحكومة بدعم المؤسسة كما كان الدعم قبل ٢٠١٥م والثقة كبيرة بعد الله بدعم هذا المرفق الحيوي الهام
ولا عزاء للحاقدين
 النعماني أبو شامل

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى