تقارير

جامعة لحج وواديها المتدفق

Attachment thumbnail

لحج/ أبو منذر:

استطاع إعلام جامعة لحج خلال فترة وجيزة من تاريخ الجامعة الوليدة أن يربط المجتمع اللحجي بأنشطة الجامعة وفعالياتها النوعية بما جعلت الجميع متتبع  لكل ما تقوم به الجامعة من حراك تنويري وتنموي كبير للارتقاء بواقعها الى افاق النماء والتطور لتواكب بقية الجامعات اليمنية الأخرى.

لقد كانت عدسة  الإعلامي المتخصص أياد وادي مواكبة أول بأول لمجمل فعاليات الجامعة وأنشطتها المختلفة، واستطاع أن ينقل صور مشرفة من داخل أروقة الجامعة وكان آخرها الورشة العلمية التي أمل عليها الجميع أن ترسي قواعد عهد جديد في تاريخ الجامعة من خلال فتح تخصصات جديدة لإنارة دروب أجيال المحافظة الباحثين عن العلم والمعرفة  والذين  استبشروا بتلك المنجزات التي تتجسد واقعاً في المحافظة، والتي أثلجت صدورهم وكان  حلمهم الرئيسي في أن تتجلى هذه الجامعة لترى النور وتنشر الحياة.

إن ما ينشره وادي الجامعة المتدفق أياد وادي من أخبار تسر الخاطر وتبث إلى  النفس الانشراح لواقع جديد رسم للحج عبر قيادة كفؤة ممثلة بالأستاذ الدكتور أحمد مهدي فضيل رئيس الجامعة ونوابه الذين سعوا في تأسيس هذا الصرح العلمي الأكاديمي وما يزالوا يعززوا بالبحوث والنقاشات والخبرات للنهوض بالجامعة إلى مصاف يواكب العصر ومتطلبات سوق العمل.

وذلك يمثل استبشار من كل ابناء لحج بهذا التوجه الإيجابي للدفع بهذا الصرح نحو الأمام، وهي رسائل شكر نوجهها للإعلامي اللامع أياد وادي الذي يعتبر إضافةً نوعية للجامعة ومتقن لمهامه ومتمكن  في إجادة القوالب الصحيفة ولديه علاقاته الواسعة مع كافة الوسائل الإعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية بما يجعله ذلك يلعب دوراً اعلاميا ايجابيا كبيراً مستقبلاً في أي استحقاقات قادمة للجامعة.

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى