مجتمع

رحيل الفارس الأكتوبري المناضل محمد مثنى ناصر البيشي

وصلنا اليوم النبأ المحزن برحيل الصديق والرفيق العزيز المناضل الأكتوبري العميد/ محمد مثنى ناصر البيشي بعد رحلة ألم طويلة مع المرض؛ وبرحيله يكون الجنوب قد خسر واحداً من رجاله الشجعان والأوفياء والمخلصين حقاً وفعلاً؛ فقد كرس حياته لخدمة وطنه بشرف وصدق رفيعين؛ وكان مثالا للتفاني والأمانة والإنضباط في كل مواقع مسؤولياته المتعددة التي أسندت إليه.
لقد تمتع فقيدنا الكبير بقدر إستثنائي من التواضع ونكران الذات والإبتعاد عن الأضواء وهو الأمر الذي أكسبه إحترام وتقدير كل من عايشه أو تعرف عليه عن قرب؛ ولا يسعنا هنا إلا نعبر عن تعازينا القلبية الحارة لجميع أفراد أسرته الكريمة ولكل أهله ورفاقه ومحبيه، داعين الله عز وجل أن يتغمده برحمته الواسعه.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الأسيف/ صالح شائف

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى