أخبار عدن

برعاية فخامة رئيس الجمهورية وبحضور وزير التعليم العالي كلية الهندسة بجامعة عدن تنظم ورشة علمية للتطوير الأكاديمي

أغسطس 07, 2017
عدد المشاهدات 1426
عدد التعليقات 0
برعاية فخامة رئيس الجمهورية وبحضور وزير التعليم العالي
كلية الهندسة بجامعة عدن تنظم ورشة علمية للتطوير الأكاديمي
 
عدن/ جهاد باحـداد  –  تصوير/ صقر العقربي:

انطلقت اليوم في كلية الهندسة بجامعة عدن فعاليات الورشة العلمية حول مشروع التطوير الأكاديمي والتي تحظى برعاية كريمة من فخامة الأخ/ رئيس الجمهورية ودولة رئيس مجلس الوزراء وإشرافٍ مباشر من رئاسة الجامعة والتي يمولها البنك الإسلامي للتنمية بمشاركة واسعة من أعضاء الهيئة التدريسية في الكلية.

وفي حفل افتتاح الورشة العلمية ألقى الدكتور/ حسين عبدالرحمن باسلامة وزير التعليم العالي والبحث العلمي كلمة نقل في مستهلها تحيات القيادة السياسية ممثلة بفخامة الأخ/ عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ودولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور/ أحمد عبيد بن دغر الذين تمنوا النجاح والتوفيق لهذه الورشة والخروج بتوصيات علمية نوعية تساهم في تطوير البرامج الأكاديمية في كلية الهندسة وتكون فاتحة لورشٍ أكاديمية قادمة لتطوير العمل وتقديم الجديد واكتساب التجارب والخبرات.

وأشار الدكتور/ باسلامة إلى ماتتمتع به كلية الهندسة بجامعة عدن من كفاءات قادرة على مواصلة عملية تقويم وتطوير البرامج في جميع الأقسام العلمية فيها وتوفير الأساتذة المتخصصين في هذه المجالات الحيوية، مشيداً بعمادة كلية الهندسة والمنظمين لهذه الفعالية العلمية النوعية الهادفة، والذين ساهموا بشكل كبير في استحداث برامج تتواكب مع مختلف التطورات التكنولوجية وبما يساهم في تخريج جيل هندسي قادر على مواكبة هذه التطورات وإحداث نقلة نوعية في مجالات الهندسية المختلفة.

فيما شدد الدكتور/ الخضر ناصر لصور رئيس جامعة عدن في فتتاح الورشة التي تستمر ليومٍ واحد على أن تكون للمشاركين في هذه الورشة هوية واضحة في تقديم الشيء الجديد في اختصاصاتهم العلمية، والاستفادة من تجارب الجامعات العالمية ومن مختلف التطورات التكنولوجية في مجال الهندسة لإنتاج الشيء الجديد وإحداث إضافة نوعية للبشرية مبنية على أسس علمية تساهم في تقديم الخدمات على مستوى الوطن كله.

داعياً المشاركين في الورشة العلمية إلى تضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد والاجتهاد في البحث عن الأفكار والمعلومات الجديدة واستخدام أساليب حديثة بما يتواكب مع مجريات العصر للخروج بتوصيات نوعية تساهم في تطوير البرامج في الكلية بجميع أقسامها العلمية.
من جانبه أكد الدكتور/ صالح محمد مبارك عميد كلية الهندسة أن انعقاد هذه الورشة يتزامن مع التحضير لاحتفالات الكلية بالذكرى الـ (40) لتأسيسها، وتأتي بعد أن تم تجهيز الكلية بالأجهزة الحديثة في جميع الأقسام العلمية، منوهاً بأن كافة منتسبي الكلية من أساتذة وموظفين سيشاركون في هذا المشروع الذي يموله البنك الإسلامي للتنمية لتطوير القدرات والمناهج والمكتبات وكل ما يتعلق بالكلية، والخروج بخطة استراتيجية إلى عام 2020م.

وقال أن هذه الورشة تعد نقلة نوعية في تأريخ الكلية من خلال تطوير برامجها الأكاديمية لإحداث طفرة علمية وهندسية يستفاد منها الوطن أجمع، مؤكداً بأن هذا العمل يعد رافداً جديداً ونوعياً ومساهمة من الكلية في إطار إنجازات الجامعة وماتقدمه من خدمات للمجتمع في المجالات المختلفة.، مثمناً الدور الكبير لوزارة التعليم العالي ورئاسة جامعة عدن لجهودهم الكبيرة في إقامة الورش  والمؤتمرات العلمية في الكلية لتطوير قدرات أعضاء الهيئة التدريسية والكادر الإداري فيها، معرباً عن شكره لرئيس مجلس أمناء جامعة عدن الشيخ المهندس/ عبدالله بقشان ، وللبنك الإسلامي للتنمية الذين تكللت جهودهم بالنجاح وتزويد الكلية بأحدث التجهيزات.
إلى ذلك استعرض الدكتور/ عبدالوهاب عوض كوريان مدير مركز التطوير الأكاديمي بجامعة عدن العديد من التجارب العالمية وكيفية الاستفادة منها في تطوير البرامج الأكاديمية في كلية الهندسة، معتبراً هذه الورشة هي الخطوة الصحيحة نحو تسهيل تطوير المساقات ومتطلبات الكلية.

عقب ذلك قام الدكتور/ حسين باسلامة وزير التعليم العالي والدكتور/ الخضر لصور رئيس جامعة عدن والدكتور/ صالح مبارك عميد كلية الهندسة وعدداً كبيراً من الأساتذة بجولة ميدانية تفقدوا خلالها مختبرات كلية الهندسة واطلعوا عن كثب لمكوناتها وما يمكن أن تحدثه من نقلة نوعية في العملية التعليمية والبحثية في الكلية. 

وتهدف هذه الورشة إلى الحصول على أهم المعلومات والمهارات المتوقعة للخريجين في المستقبل من البرامج الدراسية، واستعراض نتائج مسح البرامج المماثلة من أجل تقديم وتحديد طرق التدريس والتعلم، والاستراتيجيات التي تم طرحها للوصول إلى مخرجات تعلم بحسب المقاييس الدولية، بالإضافة إلى وضع إطار لأهداف ومخرجات التعلم للبرنامج الهندسي، ومناقشة المعلومات المتاحة لمواصفاته.

حضر حفل التدشين للورشة العلمية عدداً من عمداء الكليات، ونواب العمداء، ورؤساء الأقسام العلمية، ومدراء العموم والمراكز العلمية، وممثلي المؤسسات والمرافق ذات العلاقة.

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى