تقارير

الزعيم الكورى الشمالى يُوجه بإنتاج كميات كبيرة من الأسلحة النووية



وجّه الزعيم الكورى الشمالى، كيم جونج أون، بتطوير صاروخ باليستى جديد عابر للقارات وقادر على شن هجوم نووى مضاد، وإنتاج كميات كبيرة من الأسلحة النووية التكتيكية، بحسب “روسيا اليوم”.

وأفادت “رويترز” نقلا عن وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية أن كيم أمر أيضا بصناعة راجمات صواريخ من عيار 600 مم، وأشار إلى أنه يمكن استخدام منصات هذه الصواريخ لإطلاق قذائف نووية تكتيكية.

كما تخطط بيونج يانج لإطلاق قمر اصطناعى عسكرى فى المستقبل القريب، ووجه الزعيم الكورى الشمالى بمواصلة تعزيز القدرات الدفاعية للبلاد، نظرا “للأجواء الاستفزازية” في شبه الجزيرة الكورية.

يذكرأن وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، قالت إنه تم تغيير قيادة القوات المسلحة الكورية الشمالية، في ختام عمل الجلسة الكاملة السادسة للجنة المركزية لحزب العمال الكوري.
ووفقا للوكالة، حدثت تغييرات كبيرة في القيادة الحزبية العليا للبلاد.

وأضافت : “تم إعفاء سكرتير اللجنة المركزية للحزب ونائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية لحزب العمال الكوري باك تشونج تشونج، من منصبه وهو يعتبر القائد العسكري الرئيسي في البلاد بعد القائد الأعلى الزعيم كيم جونج أون”.

وتابعت “حل في منصبه لي يونج جيل، الذي كان وزير الدفاع سابقا. وخلال ذلك لم تحدد الوكالة، هل احتفظ باك تشونج تشونج بمنصب آخر له – منصب عضو هيئة رئاسة المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب.

وزادت “تم تعيين كانج سون نام في منصب وزير الدفاع، كما تم تعيين باك سو إيل في منصب رئيس الأركان العامة للجيش الشعبي الكوري الشمالي، و لي تاي سوب في منصب وزير الأمن العام”.

وشهدت حكومة كوريا الشمالية بعض التغييرات كذلك، حيث تم تعيين كيم تشول ها وزيرا للصناعات الكيميائية، وكيم تشانج سوك وزيرا للصناعات الخفيفة.

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com