ادب وثقافة

في قُمرة الوقت !


شعر
صباح نور الصباح / تونس
” قلق على قلق”
هذا الزمان ريح
وهذا العمر هشيم يحترق
لكأنني في قُمرة الوقت
ربّان أضاع الطريق
الروح طفلة تتمسك بأهداب الحلم
والجسد ثمار ترنحت من فرط النضج
أنا الوارفة بالأحزان
المسكونة بعشق الانزياح متن النص
لا أحب بداهة النصوص
أرنو إلى الغرق في غموضك
وقراءتك بشغف طفلة تتهجى الحروف
أيا طاعنا في الأحجيات
كم أعشق قراءة غضونك
بتفحص عالم أثار
فما عاد اخضرار اليافعين يثيرني
تدهشني التجاعيد التي تسامر محياك
خمسون من الشموع انطفأت
وقبس الحب مازال يلهب القلب
ويضيء الدرب
خمسون دنا تعتق خمره ،
أغرق الجسد في حميم الرغبة
وفردوس الملذات
ومازالت الروح بكرا تنشد العفاف..
وحدهم المشاؤون على تخوم الخريف
يعتصرون ثمار الفكر
ويسكبونه في كؤوس من عبر
يرجون زجاجة الروح
ليتفجروا أقواس ضوء
وحدهم المشاؤون على تخوم الخريف
يتعرون من أوراقهم دون خشية الشتاء
يقفون على ناصية العمر
يقطفون نجوما آفلة
يراقصون أقمارا تائهة
يصطادون الغيم من فم الوهن
وينهمرون على الجسد اليباب
زخات من جنون
وقطرات من ملذات
وحدهم المشاؤون على تخوم الخريف
لهم من الزخم ما يجعلهم
يصعدون سلالم التجلّي
لقنص أدرينالين العشق
والانهمار
حد الهذيان ..
ها أنا الآن على تخوم العدم
عشتار : أفكارها حدائق بابل المعلقة
ونهداها قبة السماء
سرتها قبلة الضوء ،
وحول خصرها تدور مجرات الكون
يا الله !!!
هل كان علينا أن ننتظر كل هذا العمر
كي نعيش لذة الهذيان حد
ا
ل
غ
ر
ق
دون بلل ..!!!

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com