رياضة

سعادتي ليست بالجائزة ولكن بشهادة واعتراف الخارج

كثيرين يسألون عن مبلغ الجائزة التي تحصلت عليها بفوزي بالمركز الاول من بين ٨٠ اعلامي واعلامية من ٢٣ دولة أو أكثر في الملتقى الاعلامي للنادي الدولي بصلالة….
حقيقة والله لم افكر يوما بالمال ولم تكن سعادتي بالجائزة او قيمتها المالية بل بالقيمة المعنوية فقد كنت أتوقع ذلك قبل الإعلان عن النتيجة لاني اعرف عملي وكل من عملت معه اعلاميا يعرف ذلك….
لكن سعادتي تكمن ان شهادتي بالافضلية جاءت من خارج حدود بلدي
لا بطريقة الواسطة او الحزبية او القبيلة كما نرى كل او اغلب من يتبوأ المناصب والكراسي في بلادنا..
سأظل افتخر بهذه الشهادة وهذا الاعتراف لانها جاءت من خارج حدود البلاد سواء كسفير للنادي الدولي الوحيد المعتمد لدى اليمن او بجائزة افضل تغطية صحفية ولو ليس بالواسطة او الانتماء الحزبي
 في وقت لم تقبلنا بلدنا ولو حتى ( حارسي) تاركين الوظائف والمناصب وصرف أموال الشعب لمن خلفه قبيلة او واسطة او محسوب على تلاحزاب حتى ولو كانو جهلة او اميين وانظرو إلى من يتبواء الوظائف العامة والمناصب ومن تصرف لهم السفريات والعلاوات بالملايين دون حساب.
اشكر قيادة النادي النادي الدولي من البحرين الاستاذ/ محمد قاسم الرئيس المؤسس والتونسي الاستاذ/ عدنان بن مراد الرئيس التنفيذي والمصري الكابتن / احمد شوبير نائب رئيس النادي الدولي والفلسطيني الاستاذ/ حسين عليان الأمين العام والاردني/ صالح الراشد  والعراقي الاستاذ/ سيف المالكي  والمصري الاستاذ/ ايمن مختار والبحريني الاستاذ/ علي الباشا رئيس لجنة التقييم ..
كما اشكر كل من بارك لي وهنأني من الاتحادات والأندية ومكتب الشباب والرياضة والشخصيات ..
كما لايفوتني بالمناسبة ان اشكر كل من وقف معي وساعدني لتمكيني بالمشاركة فلم ولن انساهم ابدا ماحييت..
فلهم جميعا جزيل الشكر وممتن جدا واتمنى من الله ان اكون دائما عند المستوى وعند حسن الظن والثقة
#النعماني_ابو_شامل

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى